ديفيد ريكاردو – شخصيات اقتصادية

ديفيد ريكاردو شخصية من شخصيات الاقتصاد وعالم إقتصادي إنجليزي حيث يعد من أعظم أساتذة التحليل الإقتصادى فى عالمنا المعاصر، وأعظم مَن يمثل الكلاسيكية بعد آدم سميث أشتهر بشرحه قوانين الدخل القومي في الإقتصاد الرأسمالي، وبحثه عن حلول للمشكلات المطروحة في عصره مثل التضخم وانخفاض قيمة العملة الورقية وارتفاع أسعار الذهب، وكان صاحب نظرية قانون الميزة النسبية.

ميلاد ديفيد ريكاردو

ولد ديفيد ريكاردو في لندن عام 1772م من أب صيرفي يهودي هاجر من هولندا إلى انجلترا .

حيات ديفيد ريكاردو

  • عمل ديفيد ريكاردو في الرابعة عشرة من عمره مع والدهـ ثم ترك عائلته بعد أعتناقه المسيحية
  • أخذ يعمل لحسابه وهو في الثانية والعشرين كوسيط في البورصه وإستطاع أن يجمع ثروة كبيرة فى وقت قصير، وهو لم يبلغ بعد الخامسة والعشرين من عمره، مما أهلته أن يصير مالكاً للأراضى.
  • ساعدته ثروته على عضوية مجلس اللوردات، وأن يتفرغ للإنتاج الفكرى والمعرفى فى وقت مبكر
  • أنتخب عضواً في مجلس العموم البريطاني عام 1819م
  • توفي في عام 1823م.

مؤلفات ديفيد ريكاردو

على الرغم من عدم تفرغه لتدريس علم الإقتصاد، وتأليف المؤلفات الكثيرة فيه، كما فعل أستاذ آدم سميث إلا انه قام بنشر كتاب وحيد عام 1817م مكون من 32 فصلاً، بعنوان مبادئ الإقتصاد السياسي والضرائب، يكفيه فخرًا ما يقال عنه دائمًا من أنه جمع المبادئ الكثيرة والمبعثرة للمدرسة الكلاسيكية؛ مكونًا منها نسيجًا متماسكًا من التحليل الإقتصادي.. فهو الكتاب الذي ترك آثارًا عميقًا في علم الإقتصاد، فجعل منه أكبر اسم بعد آدم سميث فأستحق من أجله لقب الإقتصادي النظري الكامل

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *