العلاقة بين العائد والمخاطر فى السندات

ما هى العلاقة بين العائد والمخاطر فى السندات تشتمل كل أداة للاستثمار على درجة ما من المخاطر، وتتوقف سلامة المواقف المالية للمستثمرين على تفهم المخاطر ومعرفة كيفية موازنتها مقابل العوائد المحتملة وهذا يعنى أنه كلما تحمل المستثمر مخاطر أعلى كلما كان العائد المتوقع أعلى.

بعض المخاطر فى السندات

وهناك بعض المخاطر التي يجب على المستثمرين أخذها في الاعتبار عندما يستثمرون في السندات حيث يجب أن يتأكدوا أنهم سيتقاضون عائداً مناسباً مقابل تلك المخاطر، وفى مقدمة تلك المخاطر عدم قدرة الشركة المصدرة للسند على دفع العوائد بانتظام، أو رد المبلغ الأصلى عند الاستحقاق.

ولكى يمكن تحديد إجمالى مستوى المخاطر المتعلقة بإصدار ما من إصدارات السندات، على المستثمر متابعة ومعرفة درجة التصنيف الائتمانى للسند المطلوب شراؤه.

ولهذا السبب ألزمت الهيئة العامة للرقابة المالية كل من يصدر سنداً بضرورة الحصول على حد أدنى من التصنيف الائتمانى من إحدى وكالات التصنيف الائتمانى المعتمدة.

هناك أيضاً بعض المخاطر الأخرى التى يجب على المستثمر أخذها فى اعتباره عند الاستثمار فى سوق السندات مثل مخاطر التضخم، سعر الفائدة، السيولة، الائتمان، إعادة الاستثمار.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *