دراسة جدوى زراعة الفراولة

دراسة جدوى مشروع زراعة الفراولة وأهم النصائح اللازمة لوقايتها من الأمراض

دراسة جدوى زراعة الفراولة هي دراسة تؤدي نتائجها إلى تحقيق عوائد جيدة، وتعتبر الفراولة من الخضروات المنتشرة زراعتها على مستوى العالم، لذا فهي مناسبة للمزارع أو المستثمر لكي يحقق ربح تجاري سنويًا، وسوف نتعرف في هذا المقال عن المعلومات المتعلقة بتلك الدراسة.

دراسة جدوى زراعة الفراولة

هناك بعض الأمور التي يتحقق من خلال نجاح مشروع زراعة الفراولة ومنها:

طرق تجهيز الأرض لزراعة الفراولة

  • يحتاج منتجي الفراولة لتجهيز الأرض اللازمة لزراعتها في نهاية شهر أغسطس، وهم يعتبرونها نباتات ثانوية، وبعد أن يتم حصادها يتم تسميد الأرض وحرثها بعد ذلك.
  • تجهز التربة على هيئة صفوف وذلك بعد الحرث والتخصيب، وتغطى بالبلاستيك الأسود ويوضع بعد ذلك شريط التنقيط، حيث يستخدم بعد تخصيب الفراولة.
  • وتتم الزراعة بعد 15 يوم من بداية وضع الغطاء البلاستيك، ويمكن الحصول على الملايين من ثمارها سنويًا.

أفضل أنواع واصناف بذور الفراولة

يجب أن تختار البذور التي تتميز بجودة عالية من أجل دراسة جدوى زراعة الفراولة وحتى يتحقق الإنتاج الوفير، ومن أفضل أنواعها:

  • المنتخب: هي من أفضل أنواع البذور التي تتميز بأنها صغيرة الحجم وتحتوي على نسبة معتدلة من السكر، وتحتل جودتها المنزلة الثانية بين البذور.
  • ال شليدر: تعتبر أجود أنواع تلك البذور، حيث تمتاز بلونها الأحمر وطعمها الحلو وحجمها المتوسط.
  • كستفان: تمتاز بجودتها العاليه، ولكن يمتد حصاده إلى شهر أبريل، ويفضل الكثير من أصحاب مصانع الحلوى والعصائر تلك الثمار.

كيفية حصاد ثمار الفراولة

  • تحصد الفراولة بعد نضجها، حيث تحصد في ساعات الصباح ويجب أن تكون ثمارها رطبة لمنع تعفنها.
  • ويجب عدم غسيلها بعد أن تحصد، ولكن يراعى غسلها قبل تناولها للتخلص من الجراثيم الموجودة بها، حيث تظل صلاحيتها لمدة أسبوع بعدما يتم حصادها.
  • قطع الحشائش الزائدة لتعزيز نمو هذا النبات، وعمل مسافات بين الشتلات تبلغ 15 سم لكل مسافة منها، بينما يبلغ عرض الصف 30 سم.

أهم النصائح لوقاية الفراولة من الأمراض

يلزم الأمر من المزارع من أجل نجاح دراسة جدوى زراعة الفراولة اتباع تلك النصائح لتفادي اصابتها بالأمراض، ومن أهم تلك النصائح.

  • جعل ثمارها جافة: تتسبب الرطوبة الزائدة بتلك الثمار في إصابتها بالعديد من الأمراض، لذا يجب العمل على تجفيفها بطريقة سريعة لتفادي حدوث ذلك.
  • تعريضها لضوء الشمس: يعتبر الضوء مفيد في عملية النمو والإثمار، كما يقي من الرطوبة التي تصيب النبات ويمنع حدوث تلك الأمراض.
  • انتقاء اصناف جيدة منها: يعتبر ذلك من أهم العوامل المساعدة على جعلها ذات جودة عالية وخالية من الأمراض.
  • استخدام أساليب الري السليمة: يفضل الري بالتنقيط من أجل حماية المحصول من الطفيليات والبكتيريا التي تسبب ذلك.
  • حصاد الثمار: ينبغي حصادها بعد نضجها والإسراع من القيام بذلك، فكلما كان هناك تأخير في قطفها أدى ذلك لإصابتها بالأمراض.
  • التخلص من الأعشاب الضارة: يراعى التخلص منها أثناء نمو ثمارها، حتى لا تضر بأوراقها وجذورها.

تغطية الأرض الزراعية: تتطلب الفراولة لحمايتها من الصقيع العمل على تغطية التربة الزراعية، وهذا سوف يساعد على زراعتها ونموها بشكل أسرع.

طريقة زراعة شتلات الفراولة

  • تزرع الشتلات الخاصة بها في فصل الربيع، حيث يمكن وضعها في الثلاجة وذلك قبل البدء في زراعتها، بهدف وقايتها من الفطريات والتعفن.
  • يراعى عدم وجود جذور مريضة بتلك الشتلات وجعل تاج النبات خارج التربة والعمل على ري جذورها خلال الأسابيع الاولى من زراعتها.
  • ويجب زراعتها على هيئة صفوف وتكون هناك مسافة 122 سم بين كل صف وغيره، بينما تكون هناك مسافة ما بين 45 إلى 60 سم بين كل شتلة وغيرها.

اترك تعليقاً