ميلتون فريدمان – شخصيات اقتصادية

يعد البروفسير ميلتون فريدمان عالم إقتصاد أمريكي بارز، قد أشتهر بعشقه للإقتصاد الكلي والجزئي والتاريخ الإقتصادي والإحصاء، يطلق عليه أبو الإقتصاد الحر فقد كان من أشد مؤيدي إقتصاد السوق، وأبرز المروّجين للنظام الرأسمالي التنافسي، كانت لأبحاثه ودراساته وقعاً كبيراً في تطوير نظريات الإقتصاد الكلي والجزئي، بالإضافة إلى أعماله الرائدة في الإقتصاد التاريخي والإحصائي.

مولده

وُلد ميلتون فريدمان عام 1912م في بروكلين بنيويورك

حياته العلمية

بدأ ميلتون فريدمان في العمل في الحكومة الأمريكية عام 1935م، وعمل بالتدريس في عدة جامعات أمريكية قبل أن يصبح أستاذاً للإقتصاد في جامعة شيكاجو، ويكسبها سمعة عالمية؛ حيث أصبح من كبار مفكري ما عُرف بـمدرسة شيكاجو، وهي مجموعة من الإقتصاديين وجهت النقد إلى النظريات الإقتصادية التي صاغها جون كينز، والسياسات الإقتصادية المترتبة عليها، والتي كانت تلقى قبولاً عاماً في الدوائر الإقتصادية والحكومية الأمريكية منذ الثلاثينيات من القرن العشرين.

حصوله على جائزة نوبل

حصل ميلتون فريدمان على جائزة نوبل في الإقتصاد سنة 1976م عن نظريته في شرح سياسات التوازن وإنجازاته في التاريخ النقدي وتحليل الإستهلاك، قدم برنامجًا تلفزيونيًا يسمى «حرية الأختيار»، وألف عنه كتاب حاز على نسبة مبيعات عالية.

مؤلفاته

من أهم مؤلفاته «الرأسمالية والحرية»، والذي حدد فيه الدور المناسب للحكومة ضمن نظام السوق الحر المثالي، من أجل خلق وصون الحريات السياسية والاجتماعية،

وفاته

وافته المنية في عام 2006م ، بسبب نوبة قلبية  .

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *