مفهوم الدورة الإقتصادية

تعرف الدورة الإقتصادية بأنها تقلبات منتظمة بصورة دورية في مستوى النشاط الاقتصادي وتندرج تحت الاقتصاد الرأسمالي وهي عبارة عن تغير دوري في المؤشرات الاقتصادية كالبطالة والتضخم .

تعريف الدورة الاقتصادية

تقلبات في النشاط الاقتصادى الكلى مثل مستويات الإنتاج والعمالة والأسعار

مراحل الدورات الاقتصادية

يوجد اتفاق بين الاقتصاديين على أن لكل دورة أربع مراحل ،مع وجود اختلاف في مسمياتها وهي:

1- مرحلة الانتعاش Recovery : وقد سماها خليل التوسع أو الاستعادة وفيها يميل المستوى العام للأسعار إلى الثبات ، أما النشاط الاقتصادى في مجموعه فيتزايد ببطء، وينخفض سعر الفائدة، ويتضائل المخزون السلعي ،و تتزايد الطلبات على المنتجين لتعويض ما أستنفذ من هذا المخزون

2- مرحلة الرواج Boom : ويطلق عليها القمة Peak وتتميز بارتفاع مطرد في الأسعار، وتزايد حجم الإنتاج الكلى بمعدل سريع، وتزايد حجم الدخل ومستوى التوظيف.

3- مرحلة الأزمة Crisis : و أطلق عليها ركود .Recession  قائلاً: إذ تهبط الأسعار، وينتشر الذعر التجاري ،وتطلب البنوك قروضها من العملاء ،وترتفع أسعار الفائدة ،وينخفض حجم الإنتاج والدخل ،وتتزايد البطالة ،كما يتزايد المخزون السلعى.

4- مرحلة الكساد Depression : وتتسم بانخفاض الأسعار ،وانتشار البطالة ،وكساد التجارة والنشاط الاقتصادى في عمومه . وقد أطلق عليها مصطلح القاع Trough وهي الجزء الأسفل من النشاط الاقتصادى سيئاً بدرجة كافية.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *